الرؤية   الرسالة

تتطلع الوحدة إلى القيام بدور رائد فى ترسيخ فكر التخطيط الإستراتيجى ومتابعة وتقييم الأداء الجامعى فى الإدارات والمؤسسات التعليمية لتحقيق رؤية الجامعة و تعزيز القدرة التنافسية والتميز الاستراتيجى للجامعة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي.

تلتزم الوحدة بالتنسيق مع الإدارات و المؤسسات التعليمية بجامعة بنها وتقديم الدعم الفنى لرفع القدرات والمهارات فى مجال التخطيط الإستراتيجى ومتابعة تقييم الأداء الجامعى لصياغة وتطبيق وتقييم وتحسين/تعزيز ديناميكى مستمر للخطط الإستراتيجية والخطط التنفيذية من خلال تحليل شامل للبيئتين الداخلية و الخارجية.

كلمة مدير الوحدة

    

أ.د/ جمال السيد عبدالعزيز

يتطلب الوضع الراهن والمستقبلي لجامعة بنها ضرورة وضع خطط إستراتيجية وتنفيذية لتحقيق أهداف الجامعة ورسالتها، بما يضمن بناء مستقبل الجامعة على أساس متين ومستنير، ومنهجية علمية تدفعها لمستقبل أفضل نحو العالمية؛ بالإضافة إلى أن متابعة مؤشرات تنفيذ الخطط وبدائلها هو الطريق الصحيح لضمان الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها الجامعة، وتحقيق رسالتها التعليمية والمعرفية والبحثية والمجتمعية، وتعزيز مكانتها المحلية والإقليمية والدولية. كما أن نشر فكر وثقافة التخطيط الإستراتيجى في كافة أرجاء الجامعة، وتكوين كوادر مدربة على إعداد الخطط الإستراتيجية والتنفيذية هو الضمانة الواقعية للاستمرارية، والعمل بروح الفريق، وترسيخ الفكر المؤسسي في كافة إدارات الجامعة وكلياتها، مما يؤدي إلى نتائج إيجابية ترفع من كفاءة أداء منسوبى الجامعة، وإعداد قيادات إدارية وأكاديمية محترفة لديها وعي كامل بأهمية ومنهجية التخطيط الإستراتيجى في تفعيل مهام أعمالهم على المدي القصير والمتوسط وبعيد المدى للارتقاء بمستوى الخدمات الجامعية. ويعد توطيد وربط أنشطة الكليات بأنشطة الجامعة بمثابة جسر النهوض وتطوير الجامعة، وطريقها الأمثل نحو الريادة والتميز؛ وهذا لن يتحقق إلا بخطط إستراتيجية وتنفيذية قابلة للتطبيق، ولها مؤشرات قياس واضحة ومحددة وواقعية. ومعًا إن شاء الله سنبني مستقبل جامعتنا الغالية نحو العالمية لتحقيق رسالتها بيد كوادرها وقيادتها المتميزة.

 

يتطلب الوضع الراهن والمستقبلي لجامعة بنها ضرورة وضع خطط إستراتيجية وتنفيذية لتحقيق أهداف الجامعة ورسالتها، بما يضمن بناء مستقبل الجامعة على أساس متين ومستنير، ومنهجية علمية تدفعها لمستقبل أفضل نحو العالمية؛ بالإضافة إلى أن متابعة مؤشرات تنفيذ الخطط وبدائلها هو الطريق الصحيح لضمان الارتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها الجامعة، وتحقيق رسالتها التعليمية والمعرفية والبحثية والمجتمعية، وتعزيز مكانتها المحلية والإقليمية والدولية.

كما أن نشر فكر وثقافة التخطيط الإستراتيجى في كافة أرجاء الجامعة، وتكوين كوادر مدربة على إعداد الخطط الإستراتيجية والتنفيذية هو الضمانة الواقعية للاستمرارية، والعمل بروح الفريق، وترسيخ الفكر المؤسسي في كافة إدارات الجامعة وكلياتها، مما يؤدي إلى نتائج إيجابية ترفع من كفاءة أداء منسوبى الجامعة، وإعداد قيادات إدارية وأكاديمية محترفة لديها وعي كامل بأهمية ومنهجية التخطيط الإستراتيجى في تفعيل مهام أعمالهم على المدي القصير والمتوسط وبعيد المدى للارتقاء بمستوى الخدمات الجامعية.

ويعد توطيد وربط أنشطة الكليات بأنشطة الجامعة بمثابة جسر النهوض وتطوير الجامعة، وطريقها الأمثل نحو الريادة والتميز؛ وهذا لن يتحقق إلا بخطط إستراتيجية وتنفيذية قابلة للتطبيق، ولها مؤشرات قياس واضحة ومحددة وواقعية. ومعًا إن شاء الله سنبني مستقبل جامعتنا الغالية نحو العالمية لتحقيق رسالتها بيد كوادرها وقيادتها المتميزة.

الإثنين, 11 حزيران/يونيو 2018 22:13

كلية التمريض تنظم ورشة عمل توعوية عن اليات المتابعة وتحسين نسب الانجاز خطة الكلية الاستراتيجية

كتبه
قيم الموضوع
(0 أصوات)

** في اطار سعي الكليات الي تحسين نسب إنجاز خططتهم الاستراتيجه و تنفيذا لما أقره المكتب التنفيذي للوحدة المركزيه بشأن تنظيم وحدات التخطيط الاستراتيجي بالكليات ورش عمل توعيه عن آليات المتابعه وتحسين نسب انجاز الكليات على غرار مانظمته الوحدة المركزيه في هذا المجال . وفي هذا السياق وتحت رعاية ا.د جمال عبد العزيز مدير التخطيط الاستراتيجي للجامعه و ا.د هويدا صادق عميدة الكلية نظمت وحدة التخطيط الإستراتيجي بالكلية بالتعاون مع الوحدة المركزيه للتخطيط الإستراتيجي ورشة عمل تهدف الى تحسين نسب انجاز غايات خطة الكلية الاستراتيجيه وتوضيح اليات عملية المتابعه والتي ستبدأ الأسبوع الأول من شهر يوليو المقبل هذا وقد افتتحت ورشة العمل بكلمات ترحيبية بدأتها مديرة وحدة التخطيط الإستراتيجي بالكلية ا.د ابتسام عبد العال ثم كلمة سيادة العميدة اد.هويدا صادق و التي ثمنت فيها ما تبذله الوحدة المركزيه من مجهودات لنشر ثقافة التخطيط الاستراتيجي بين منسوبي الجامعه وحرص ا.د مدير التخطيط الاستراتيجي على التواجد الدائم في ورش العمل التي تعقدها وحدات الكليات لإيضاح المفاهيم هذا وقد حرص ا.د جمال عبد العزيز خلال كلمته على التأكيد على ضرورة انتهاج الكليات لسياسات تطويريه لدفع عجلة العمل بها وهذا لا يأتي الأ من خلال أنشطة تتصف بالواقعيه كما أشار سيادته إلى النماذج الجديده لعمليه المتابعه والتي أعدتها الوحدة المركزيه والتي تستهدف توثبق كامل لما تم إنجازه من أنشطة هذا وقد حاضر في ورشة العمل كلا من ا.د فاتن شفيق وا.د ابتسام عبد العال كما دارت في ختام الورشه مناقشة مفتوحة بين ا.د جمال عبد العزيز مدير التخطيط الاستراتيجي للجامعه والحضور الكريم بالكلية حول آليات تحسين نسب الانجاز للخطة الاستراتيجية لكلية التمريض.

قراءة 13 مرات
SPU